تاريخ النشر 8 أبريل, 2022

النرجيلة (الأرجيلة) ومخاطرها الصحية

بدأ استعمال النرجيلة في القرون الماضية في بلاد فارس والهند، وتشهد الآن تنوعاً بأشكالها وتسمياتها واختلاف نكهات التبغ فيها، كما لا يقتصر تدخينها على فئة عمرية أو جنس واحد.

وعلى الرغم من الاعتقاد السائد أنها أقل خطراً من السجائر، إلا أنها لا تعتبر بديلاً آمناً عنها ويعتبر الإقلاع عن التبغ بكافة أشكاله الهدف الأسمى لحماية صحة الفرد والمجتمع.

ما هي المخاطر الصحية لتدخين النرجيلة وكيف تؤثر على الجنين؟

ُّيتسبب الفحم المستخدم لتسخين التبغ بإطلاق كميات عالية من أحادي أكسيد الكربون وبعض المعادن الثقيلة والمواد المسرطنة التي تحافظ على مستوياتها بعد مرور الدخان بالماء، ويعد الدخان المنبعث منها من عوامل الإصابة بأمراض القلب وانسداد الشرايين، بالإضافة لسرطان الرئة، المثانة، والفم.

أما عند الأهل المدخنين يومياً، فقد سجلّت النساء الحوامل  انخفاض وزن مواليدهم بمقدار 100 غ على الأقل مقارنة مع غير المدخنين، وارتفاع خطر إصابتهم بأمراض الجهاز التنفسي لاحقاً.

ويعتبر التدخين السلبي للنرجيلة على مستوى من الخطورة على صحة الأفراد ، طالما أنه يشمل استنشاق دخان التبغ والفحم، حتى مع البدائل العشبية للتبغ التي لا تخلو من المواد المسببة للإدمان.

الفرق بين دخان السجائر ودخان الأراجيل؟

أظهرت الدراسات احتواء كل من النرجيلة والدخان على نفس المركبات الضارة مثل: النيكوتين، القطران، المعادن الثقيلة، وغيرها..

وتسببهم بسرطان الرئة، الفم، المعدة والمريء وضعف وظائف الرئة وانخفاض الخصوبة.

هل تعلم أن امتصاص المواد السامة في النرجيلة يزداد تبعاً لطريقة استخدامها؟

جلسة تدخين النرجيلة مدتها ساعة يستنشق فيها دخان أكثر ب 100-200 مرة مقارنة بالسجائر.

ويتم التعرض لكمية أحادي أكسيد الكربون أكثر بـ 9 مرات، ونيكوتين أكثر بـ 1.7 مرات مقارنة بتدخين واحدة فقط من السجائر.

كما تعادل كمية الدخان المستنشقة حوالي 900 مل مقابل 500- 600 مل لدخان السجائر.

 

حافظوا على صحتكم وصحة أطفالكم وامتنعوا عن التدخين من أجل صحة أفضل للجميع.

المصدر: مركز مكافحة الأمراض والأوبئة.

هل كان هذا المقال مفيدا لكِ؟ شاركِيه مع الآخرين

نصيحة اليوم

  • لن ترزقك الدنيا بصديق حقيقي صادق و وفي أكثر من طفلك ❤️

مقالة اليوم

فيديو اليوم

نشاط اليوم

الأكاديمية

تابعنا

المقالات المرتبطة

  • مرض الجدري.. الشرّ الذي لا بد منه

    11 يوليو, 2021

  • نوبات حبس النفس عند الأطفال

    23 ديسمبر, 2021

  • التهاب الأنف التحسسي عند الأطفال

    8 يناير, 2024

مرض الجدري.. الشرّ الذي لا بد منه

11 يوليو, 2021

نوبات حبس النفس عند الأطفال

23 ديسمبر, 2021

التهاب الأنف التحسسي عند الأطفال

8 يناير, 2024