كيف نختار ألعاب الطفل؟

ألعاب مناسبة للطفل

كيف نختار ألعاب الطفل؟

يحتار الكثير من الأهل عند اختيار ألعاب الطفل هل هي مناسبة لعمره أم لا، في كثير من الأحيان يرفق عادةً دليل بسيط يوضح العمر المناسب، لكن ماذا لو لم نتمكن من معرفة ذلك؟

في الحقيقة لا يوجد ألعاب محددة لسن محدد! اللعبة التعليمية الآمنة ليس لها سن محدد.

المهم ألّا تحتوي على قطع صغيرة يمكن بلعها بحيث تشكل خطورة على الطفل خاصة دون الثلاث سنوات.

 

كيف أشتري ألعاباً لطفلي؟

سيبدأ طفلك غالباً باستخدام الألعاب في عمر الستة أشهر، أي بعد تمكنه من الجلوس.

لكن لا تترددي بشراء أي ألعاب تعليمية هادفة دون التفكير كثيراً بالعمر، المهم أن تكون آمنة، اشتريها وقدميها له مهما كان عمره.

إن لاحظتِ اهتماماً من قبل طفلك بها اجلسي أمامه والعبي بها بالطريقة الصحيحة، دون أي شرح أو توجيه بشكل مباشر، سيثار فضوله وتزداد رغبته واهتمامه باللعبة الجديدة.

بعد ذلك دعي له حرية الاختيار، سيلعب بها بالشكل الذي يراه مناسبا وسهلاً.

ومع تقدم عمره سيكتشف طرقاً أخرى للعب، وهكذا حتى يعرف تماماً الطريقة الصحيحة، والهدف من اللعبة.

كل لعبة هي فرصة لتعلم الطفل وزيادة مهاراته، ربما لن يلعب بها بالشكل الصحيح حتى سن متأخر، لكنه بالتأكيد سيستفاد من تطوير مهارات الاستكشاف لديه.

وأخيراً، من الأفضل الابتعاد عن الألعاب البلاستيكية، واستبدالها بأدوات منزلية بسيطة، أي نشاط بسيط تصنعيه لطفلك سيكون أفضل لعبة تعليمية.

إقرأي أيضاً: “أنشطة منتيسوري من سنة ونصف حتى خمس سنوات”

—————–
تم تحرير هذه المقالة من قبل:

غزل بغدادي
مؤسسة مشروع علمتني كنز
حاصلة على دبلوم مونتيسوري من مركز أميركا الشمالية NAMC

لمعلومات أكثر عن موضوع المقالة:
raisingchildren.net.au

هل كان هذا المقال من علمتني كنز مفيدا لك ؟

شاركينا بتقييم المقال

4 / 5. 896

تحتاجين الى استشارة؟

يمكنكِ الآن حجز استشارتك الشخصية

احجزي استشارتك

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.