الرئيسية>مقالات>طفل سعيد>طفلي والكلام>ضعف السَّمع عند الأطفال .. أنواعه وأسبابه

تاريخ النشر 12 مايو, 2020

لحماية طفلك لا بدَّ لك من معرفة أنواع ضعف السَّمع لدى الأطفال وأسبابها، وتأثير هذا الضعف عليهم، وطرائق العلاج الممكنة.

بدايةً: الأذن البشرية تتكون من ثلاثة أقسام :

  • الأذن الداخلية.
  • الأذن الخارجية.
  • الأذن الوسطى.

وحدوث أي مشكلة في أيٍّ من هذه الأجزاء يسبِّب مشكلة أو ضعفاً في السمع.

أنواع ضعف السمع:

هناك ثلاثة أنواع من ضعف السمع؛ وذلك اعتماداً على مكان حدوث المشكلة:

  • ضعف السَّمع العصبيّ: أي: حدوث مشكلة في الأذن الدَّاخلية أو في العصب السَّمعيّ.
  • ضعف السَّمع التوصيليّ: أي: حدوث مشكلة في الأذن الخارجية والوسطى، أو في أحدهما.
  • ضعف الأذن المختلط: أي: حدوث مشكلة في الأذن الدَّاخلية مع حدوث مشكلة في الأذن الخارجية أو الوسطى.

ما هي أسباب ضعف السمع عند الأطفال؟

  • أسباب جينيَّة، وبحسب «منظمة الصحة العالمية»: فإن الأسباب الجينية مسؤولة عن ٤٠٪ من ضعف السمع عند الأطفال.
  • التهابات تصيب الأذن؛ مثل التهاب الأذن الوسطى، ووجود سوائل خلف طبلة الأذن.
  • التهابات قد تنتقل عن طريق الأم خلال فترة الحمل؛ مثل: إصابتها بالحصبة الألمانية.
  • التهابات قد تصيب الطفل بعد الولادة؛ مثل: التهاب السَّحايا.
  • حدوث مشكلات أو تعقيدات أثناء عملية الولادة قد تسبب ضعف السمع؛ مثل الولادة قبل الأوان، أو ولادة طفل بوزن قليل، أو أن يعاني المولود من الصفار.
  • الضجيج عند التعرض لصوت عالٍ ومفاجئ؛ كانفجار قنبلة، أو التعرض لصوت عالٍ بشكل مستمر؛ مثل: سماع الموسيقا.

ضعف السمع قد يكون مؤقتاً من الممكن علاجه؛ مثل ضعف السمع نتيجة التهاب الأذن الوسطى، وقد يكون دائماً؛ بحيث لا يمكن استرجاع السَّمع الطبيعيّ، ولكن توجد له حلول في الوقت نفسِه؛ مثل ضعف السَّمع نتيجة الأسباب الجينيَّة.

تأثير ضعف السَّمع على حياة الطفل يعتمد على العوامل التالية:

  • متى حدث ضعف السَّمع؟ وهل ولد الطفل مع ضعف السَّمع أم أصابه بعد الولادة؟

بما أن الطفل يطور لغته في السنوات الأولى من حياته، فإن تأثير ضعف السَّمع على اللغة يكون أكبر عند حالات الولادة مع ضعف السَّمع.

  • شدة ضعف السَّمع:

حيث تتراوح شدة ضعف السَّمع من بسيط إلى شديد جداً، و كلما زادت شدة ضعف السَّمع زاد التأثير.

  • عمر الطفل عند تشخيص ضعف السَّمع و علاجه:

كلما كان التشخيص بعمر أصغر، وتم العلاج والتدخل السَّليم مبكراً، يكون تأثير ضعف السَّمع على الطفل ولغته أقلَّ.

ما هو علاج ضعف السَّمع المناسب لطفلي؟

العلاج بالأدوية الطبية؛ مثل: علاج التهاب الأذن الوسطى أو العمليات الجراحية.
الأجهزة السمعية؛ كالسماعات الطبية، وزراعة القوقعة.

يعتمد العلاج على شدة ضعف السَّمع وعلى سبب ضعف السَّمع، فيقوم طبيب أذن أنف حنجرة باختيار العلاج المناسب للطفل بناء على حالته، كما يقوم أخصائي السَّمع باختيار السماعة المناسبة للطفل ولسمعه.

ويكون العلاج بالأودية الطبيَّة؛ مثل علاج التهاب الأذن الوسطى، أو العمليات الجراحية، أو الأجهزة السَّمعية؛ كالسماعات الطبيَّة، وزراعة القوقعة.

 

ياسمين غوشة

هل كان هذا المقال مفيدا لكِ؟ شاركِيه مع الآخرين

نصيحة اليوم

  • لا تسمحي لأحد أن يصرخ أو يهين كرامة طفلك، كوني شجاعة كـ القطة و دافعي عن طفلك 💪🏻

مقالة اليوم

فيديو اليوم

نشاط اليوم

الأكاديمية

تابعنا

المقالات المرتبطة

  • هل يستطيع الطفل أن يتعلم أكثر من لغة واحدة؟

    12 مايو, 2020

  • كيف أساعد الطفل على تطوير لغته؟

    27 فبراير, 2022

  • السمع عند الأطفال

    12 مايو, 2020

هل يستطيع الطفل أن يتعلم أكثر من لغة واحدة؟

12 مايو, 2020

كيف أساعد الطفل على تطوير لغته؟

27 فبراير, 2022

السمع عند الأطفال

12 مايو, 2020