أنواع الحليب المناسبة للأطفال

أنواع الحليب المناسبة للطفل

أنواع الحليب المناسبة للأطفال

في السنوات الأولى للطفل يعد الحليب على اختلاف أنواعه المكون الغذائي الرئيسي، لكن هل تناسب كل أنواع الحليب الطفل؟ وما هو العمر المناسب لكل نوع؟ في المقال التالي تفصيل ذلك.

حليب البقر

حليب البقر لا يحتوي على كمية كافية من الحديد وغيره من العناصر الغذائية ليناسب حاجة طفلك، ولهذا السبب يمنع تقديمه كشراب للطفل قبل عمر السنة.

بعد عمر السنة يجب تقديم حليب البقر المبستر كامل الدسم حتى عمر السنتين، أما بعد عمر السنتين فيمكن تقديم حليب البقر المبستر متوسط الدسم في حال كان أكل الطفل جيد و وزنه طبيعي.

يمنع تقديم حليب البقر خالي الدسم لأطفال تحت عمر خمس سنوات لأنه لا يحتوي سعرات غذائية كافية للطفل.

وأيضاً يمنع تقديم حليب البقر غير المبستر للأطفال بسبب خطر التسمم.

يسمح بإدخال حليب البقر المبستر كامل الدسم في طعام الطفل بعد عمر ستة أشهر على شكل ( مهلبية، رز بحليب.. الخ).

 

حليب الماعز

يمنع تقديمه كشراب للطفل قبل عمر السنة لأنه لا يحتوي على الحديد وغيره من العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل، يمكن تقديم كشراب للطفل بعد عمر السنة شرط أن يكون مبستر.

 

الحليب الصناعي

مصنوع من حليب البقر يقدم كمساندة لحليب الأم (عند الحاجة) في السنة الأولى فقط من عمر الطفل، بعد عمر السنة يقدم حليب البقر للأطفال كشراب.

 

الحليب الصناعي غير البقري

هو حليب مصنوع من حليب الماعز فيه نفس الفوائد والقيم الغذائية الموجودة بالحليب الصناعي البقري، لكن (لا يعطى للأطفال الذين يعانون من التحسس من بروتين الحليب البقري).

 

الحليب هو مكون رئيسي لغذاء الطفل لما فيه من مواد هامة وقيمة غذائية، لكن علينا دائماً الحرص على أن يحصل الطفل على غذاء متنوع ومتوزان ومتناسب مع مرحلته العمرية.

إقرأي أيضاً:”حساسية الأطفال من الطعام

————

تم تحرير هذه المقالة من قبل فريق “علمتني كنز” اعتماداً على معلومات مترجمة من المصدر.

المصدر:  nhs.uk

لمعلومات أكثر عن موضوع المقالة

 

هل كان هذا المقال من علمتني كنز مفيدا لك ؟

شاركينا بتقييم المقال

3.8 / 5. 33

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

لايمكنك النسخ