طفلك سندك ..

طفلك سندك ..

اعتدت دائماً أن أخبر “كنز” بكل شيء، وبكل ما أشعر به وما يجول في خاطري، وكل ما يخيفني أيضاً!

في أحد الليالي وقبل نومها بدقائق جرت بيننا محادثة لطيفة.

أنا: “كنز؛ لدي عمل بتركيا، وأنا آسفة أني سأضطر لتركك لكني مضغوطة وخائفة قليلاً! ومن الممكن أن أضطر إلى تركك في الليل وقت نومك”.

“هل من الممكن عندما تشعري بالنعاس أن تدعي رولا تساعدك كي تنامي بالعربة؟”

ردت كنز حرفياً: “ماما أنا إلى جانبك كثيراً، إذا نعست سأخبر رولا وأنام بالعربة”.

بكيت ولله من قلبي وحضنتها بشدة! طفلة السنتين وضعت يدها على خدي، وقالت: “روقي ماما روقي”، هي نور عيوني وسندي وحياتي كلها!

ما أدركه يومياً بعلاقتي مع كنز أن: (ذاك زرعك، وهذا حصادك)؛ إن زرعنا الحب والإحساس والحنية حصدناهم، وإن زرعنا القسوة والبغض حصدناهم؛ فماذا نزرع؟

صادقوا أطفالكم، واستمتعوا بصداقتهم ودعمهم منذ يومهم الأول معكم.

لمعلومات أكثر حول كيفية تربية طفل ذكي عاطفياً اشتركي بدورة الذكاء العاطفي عبر تطبيق علمتني كنز

اقرأي أيضاً: كنز الرحمة والحب ..

———

تم تحرير هذه المقالة من قبل

غزل بغدادي
مؤسسة مشروع علمتني كنز
حاصلة على دبلوم مونتيسوري من مركز أميركا الشمالية NAMC

هل كان هذا المقال من علمتني كنز مفيدا لك ؟

شاركينا بتقييم المقال

3.8 / 5. 144

تحتاجين الى استشارة؟

يمكنكِ الآن حجز استشارتك الشخصية

احجزي استشارتك

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.