ما هو تسمم الحمل وما هي مخاطره؟

ما هو تسمم الحمل

ما هو تسمم الحمل وما هي مخاطره؟

هو حالة مرضية تصيب النساء الحوامل خلال النصف الثاني من الحمل (حوالي الأسبوع الـ20 من الحمل) أو بعد الولادة مباشرةً، لكن ما هو سبب حدوث تسمم الحمل وما هي المخاطر؟ سنتعرف على ذلك بالمقال التالي.


الأسباب

على الرغم من أن المسبب الرئيسي للمرض لم يعرف بعد، إلا أنه من المرجح أن يكون السبب هو “المشيمة غير مكتملة النمو”.

ففي معظم الحالات لم تحصل المشيمة على الدم الكافي لخلل ما في مراحل نموها المبكرة وذلك في النصف الأول من الحمل.

عند حدوث أي خلل في توصيل الدم للمشيمة فإن الدم ومحتوياته من الغذاء والفضلات لا يتم تبادله بشكل كاف بين الجنين والأم.

حينها ترسل المشيمة مواداً “إشارات أولية” إلى دم الأم كدليل لحدوث خلل فيها، وفي نفس الوقت تحدث مشاكل كلوية لدى الأم يُكشف عنها بوجود بروتين يطرح مع البول بنسبة عالية.

 

ماهي مسببات المشاكل في المشيمة؟

في مراحل الحمل الأولى وبعد حدوث الإلقاح تتجه البويضة الملقحة لتشكيل زغابة دموية تتصل من خلالها بجدار الرحم.

تتطور هذه الزغابة وتأخذ بالنمو بشكل ملحوظ كلما تقدم عمر الحمل لتشكل ما يسمى المشيمة.

في حال عدم تطور هذه الأوعية الدموية بشكل صحيح وكامل يؤدي ذلك بالضرورة لعدم اكتمال نمو المشيمة وحدوث انسمام الحمل.

أما عن سبب عدم اكتمال نمو المشيمة فهو للآن غير واضح ويرجح العلماء الأسباب الجينية في معظم الحالات.

 

من الأكثر عرضةً للخطر؟

  1. الأم التي تعاني من مشاكل صحية مثل السكري، أمراض الكلى، ارتفاع الضغط الشرياني، الذئبة الحمامية.
  2. حصول إصابة سابقة بانسمام الحمل يجعل الأم معرضة لإصابة جديدة.

 

عوامل أقل خطورة على الأم (إلا إذا اجتمع عاملين أو أكثر معاً)

  1. -مرور عشر سنوات على الأقل على الحمل السابق.
  2. تاريخ عائلي للإصابة بالمرض.
  3. عمر الأم أكثر من 40 سنة.
  4. مشعر كتلة الجسم لدى الأم 35 أو أعلى.
  5. الحمل بتوأم.

 

تشير الدراسات إلى أن تناول الأمهات الأكثر عرضة للإصابة بانسمام الحمل لعقار الأسبرين بجرعة 75 يومياً بدءاً من الأسبوع 12 لحين الولادة، من الممكن أن يخفف من تطور الحالة المرضية لديهن.

في مقال آخر سنتحدث عن أعراض تسمم الحمل وطرق العلاج، ولا تترددي باستشارة طبيبك المختلص والمتابع لمراحل حملك.

 

إقرأي أيضاً: أعراض تسمم الحمل وأساليب العلاج

————

تم تحرير هذه المقالة من قبل فريق “علمتني كنز” اعتماداً على معلومات مترجمة من المصدر.

المصدر:  nhs.uk

لمعلومات أكثر عن موضوع المقالة

 

هل كان هذا المقال من علمتني كنز مفيدا لك ؟

شاركينا بتقييم المقال

5 / 5. 4

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.