تاريخ النشر 12 مايو, 2020

هناك مهارات إدراكية وعقلية يجب على كل طفل اكتسابها في مرحلة ما قبل تطور اللغة، أي قبل عمر السنة تقريباً، و تسمى هذه المهارات بــ المهارات قَبل لغوية.

وترتبط هذه المهارات ارتباطاً وثيقاً بمهارات اللغة المختلفة؛ وهي:

  • مهارة التواصل البصري: وتبدأ بعد الولادة، وتمكن الطفل من النظر إلى الوجوه، و رؤية كيفية إصدار الأصوات.
  • مهارة التقليد: وتنقسم الى تقليد حركات الجسد؛ كالتصفيق والتطبيل والضرب بالرجل، أو تقليد حركات الفم؛ كتدوير الشفاه والقُبلة وتحريك اللسان، أو تقليد الأصوات؛ وهي المناغاة: آه، إيه، أوه.
  • الانتباه: فالطفل يحتاج إلى الانتباه إلى الأشخاص والأشياء حتى يتعلم عنها، ومن علاماته: الالتفات إلى الشيء، والنظر للأشياء، والتحديق لفترة من الزمن، والاندماج في نشاط ما.
  • ثباتية وجود الأشياء: و تعني إدراك الطفل بأن الشيء لا يزال موجوداً حتى و إن لم يكن يراه، وهي مهارة إدراكية مهمة لتطور اللغة، وتظهر بأن يقوم الطفل بالبحث عن لعبة سقطت تحت الطاولة مثلاً؛ مما يجعله لاحقاً قادراً على تسمية شيء لا يوجد أمامه.
  • السببية: هي قدرة الطفل على الربط بين السبب والنتيجة؛ كأن يتعلم أنه عند الضغط على الزر فإن اللعبة ستصدر صوتاً، وبالمثل يتعلم أنه إذا نطق كلمة فسيحصل على نتيجة؛ كأن يقول: “حليب”، فتحضر أمه الحليب.
  • اللعب: ويتكون من عدة مراحل تتطور بحسب العمر، تبدأ من اكتشاف الألعاب عن طريق التجربة، وبعدها اللعب التخيُّلي؛ كأن يتظاهر الطفل بالشرب من الكأس، ثم تتطور إلى توظيف الأشياء؛ مثل استخدام الموزة كتلفون، وعند عمر السنتين يبدأ الطفل بلعب الأدوار؛ كأن يتخيل نفسه الأب أو الأم خلال اللعبة.
  • أخذ الأدوار: وتعني تبادل الدور خلال اللعب؛ كاللعب بالكرة مع الوالدين، وبالتالي يتعلم الطفل تبادل الأدوار خلال المحادثة.

تأخر ظهور المهارات:
وقد تتأخر هذه المهارات أحياناً، ويؤدي ذلك إلى تأخر تطور اللغة أيضاً، ومن أسباب تأخرها:

  • انعزال الطفل عن البيئة؛ بسبب قضائه أوقاتاً طويلة أمام التلفاز.
  • وجوده في بيئة غير محفزة وتفتقر للتجارب المختلفة.
  • عدم تفاعل الأهل مع الطفل وتعليمه هذه المهارات.

فعلى الوالدين العمل على تطوير هذه المهارات في وقت مبكر، وطلب المساعدة عند ملاحظة تأخر الطفل في أحدها.

سمية زيد العيص
اختصاصية النطق واللغة
ماجستير علاج النطق- الجامعة الأردنية

غزل بغدادي

لينا بايزيد

مستشارة تعليمية

هل كان هذا المقال مفيدا لكِ؟ شاركِيه مع الآخرين

نصيحة اليوم

  • التربية مهمة عظيمة تفاصيل صغيرة ودقيقة نحتاج دائماً أن نعرفها لنسير على الطريق الصحيح

مقالة اليوم

فيديو اليوم

نشاط اليوم

الأكاديمية

تابعنا

المقالات المرتبطة

  • مشاكل تأخر النطق السليم عند الأطفال

    12 مايو, 2020

  • ما هي البيئة المثالية لتعلم طفلي اللغات ؟

    12 مايو, 2020

  • نصائح لتطوير لغة الطفل

    12 مايو, 2020

مشاكل تأخر النطق السليم عند الأطفال

12 مايو, 2020

ما هي البيئة المثالية لتعلم طفلي اللغات ؟

12 مايو, 2020

نصائح لتطوير لغة الطفل

12 مايو, 2020