تاريخ النشر 10 مايو, 2020

منذ ولدت “كنز” ونحن نتكلم معها باللغة العربية فقط، ونقرأ لها القصص باللغة الفصحى، بعض الكلمات علمتها لكنز بالفصحى أصلاً لاختلافها عن العامية بشكل كبير، إما باللفظ أو بالتشكيل: (خرطوم، ثقيلة، كبيرة ..إلخ).

ودخل حديثنا بعض الكلمات الإنكليزية بعد متابعة “كنز” للكرتون الإنكليزي.

لا أخاف على “كنز” من إتقان اللغة الإنكليزية وفهمها، فهذا سيحصل بأسبوع واحد في الروضة.
لكني أخاف عليها أن تضيّع لغتها الأم؛ لغة عائلتها ودينيها ووطنها.

هدفي أن تتقنها “كنز” كتابةً وحديثاً وقراءةً بشكل تام وكبير، وأعرف أن هذا الهدف يحتاج الكثير الكثير من الجهد والعمل مني ومنها، لكن إن لم نتعب ونجتهد من أجل تعلم لغتنا العربية، فمن أجل ماذا نتعب إذاً؟

داعم
https://www.education.vic.gov.au/school/teachers/teachingresources/discipline/languages/manage/Pages/speakyourlanguage.aspx

غزل بغدادي

لينا بايزيد

مستشارة تعليمية

هل كان هذا المقال مفيدا لكِ؟ شاركِيه مع الآخرين

نصيحة اليوم

  • التربية مهمة عظيمة، تفاصيل صغيرة ودقيقة نحتاج دائماً أن نعرفها، لنسير على الطريق الصحيح

مقالة اليوم

فيديو اليوم

نشاط اليوم

الأكاديمية

تابعنا

المقالات المرتبطة

  • كنز و شقاوة الطفولة

    2 ديسمبر, 2021

  • كنز و صنبور الماء المفتوح

    31 مايو, 2021

  • ابتسامة الثقة

    10 مايو, 2020

كنز و شقاوة الطفولة

2 ديسمبر, 2021

كنز و صنبور الماء المفتوح

31 مايو, 2021

ابتسامة الثقة

10 مايو, 2020