تاريخ النشر 7 مارس, 2024

ماذا يشعر طفلك عند الخطأ؟

ما تأثير الأخطاء على مشاعر الأطفال و كيفية التعامل معها؟

يتساءل الكثير من الآباء حول مشاعر أطفالهم بعد ارتكابهم للأخطاء وكيف يتصرفون داخلياً  لمواجهة تصرفاتهم الخاطئة.

يختبر الأطفال مشاعر متنوعة مثل (الخوف، والتوتر، والوحدة، والخجل، والندم) خاصةً إذا كانت تلك التصرفات تحدث أمام الآخرين.

كثيرون يعتقدون أن التربية بالحب خالية من التوجيه وهذا خطأ كبير!

فالطفل يحتاج للضوابط والقوانين يحتاج لمن يوضح له التصرف الصحيح والتصرف الخاطئ

التوجيه لغةً: هو تقديم التعليمات والإرشادات وهذا تماماً مايحتاجه الطفل

بينما العقاب: هو معاقبة الطفل على سلوك قام به دون تقديم الإرشادات والتعليمات الكافية له

في هذا السياق، يكون التوجيه أساساً لعملية التربية.

الطفل كائنٌ فضولي بدرجة كبيرة و يسعى دائماً لتجربة سلوكيات جديدة أو القيام بتصرفات خاطئة لأهداف مختلفة سواء كان ذلك عن طريق رمي الأشياء، الصراخ، أو الضرب أو حتى قضم الأظافر

كيف أوجه طفلي بعد قيامه بفعل خاطئ:

عند التعامل مع طفلك بعد ارتكابه لفعل خاطئ، يُفضل كسر مرحلة التوتر أولاً ثم القيام بالتوجيه في الوقت المناسب، يُنصح أيضاً باتباع قواعد التوجيه الصحيح، مثل الجلوس على مستوى نظر الطفل والتحدث بلطف معه دون لوم أو إهانة

شروط التوجيه الصحيح:

  • الحفاظ بشكل تام على نظرة و ثقة  الطفل بنفسه واستحقاقه .
  • إدراك الطفل أن الفعل الذي قام به هو فعل خاطئ
  • توقف الطفل عن القيام بالخطأ

للمزيد من التفاصيل المتعلقة حول توجيه الطفل اشتركي في ورشة قواعد التوجيه الصحيح عبر كنز أكاديمي

هل كان هذا المقال مفيدا لكِ؟ شاركِيه مع الآخرين

نصيحة اليوم

  • لن ترزقك الدنيا بصديق حقيقي صادق و وفي أكثر من طفلك ❤️

مقالة اليوم

فيديو اليوم

نشاط اليوم

الأكاديمية

تابعنا

المقالات المرتبطة

  • ساعات نوم الطفل اللازمة بحسب عمره

    12 مايو, 2020

  • فوائد البرد لكِ ولطفلك!

    10 يونيو, 2021

  • كيف نتعامل مع الواجبات المدرسية؟

    3 يناير, 2022

ساعات نوم الطفل اللازمة بحسب عمره

12 مايو, 2020

فوائد البرد لكِ ولطفلك!

10 يونيو, 2021

كيف نتعامل مع الواجبات المدرسية؟

3 يناير, 2022