تاريخ النشر 8 فبراير, 2021

بكل حب يترقب الأهل معرفة جنس مولودهم الجديد ذكراً كان أم أنثى إلا أن استعجالهم يدفعهم لاستخدام طريقة الجدول الصيني، لكن هل لذلك أساس علمي؟!

 

ما هو الجدول الصيني؟

الجدول الصيني هو إحدى الطرق المتبعة لتوقع جنس الجنين باكراً بحيث يعتمد في ذلك على التقويم القمري وعمر الأم الحامل وتاريخ حصول الحمل.

ومن ثم يستخدم صيغة معينة لترجيح جنس المولود، ذكراً أم أنثى، وفق أسلوب تقليدي يعود لأكثر من 700 سنة!

يدعي المروجون لهذه الطريقة أن النجاح في توقع جنس الجنين يصل إلى أكثر من 90%، لكن هل هذه النسبة واقعية؟ وهل لها أساس علمي؟

 

الحقيقة العلمية

أوضحت المجلة الأمريكية لطب النساء والتوليد في دراسة لها أجريت على عدد كبير من الولادات وصل إلى أكثر من 38 ألف ولادة أن التوقع الدقيق لجنس المولود باستخدام طريقة الجدول الصيني كانت نسبته 50.2% فقط!

النسبة التي تقارب النصف تعني بأن الجدول الصيني قادر على توقع جنس المولود تماماً كرمي عملة نقدية في الهواء.

الطريقة الأنسب والمثبتة علمياً لحد الآن هي استخدام الأمواج فوق الصوتية خلال الأسبوع لـ20 من الحمل.

يتم ذلك مع مراعاة وضعية الجنين المناسبة داخل الرحم، لأن الوضعية الحرجة ستصعب معرفة جنس الجنين وتجعل منها مهمة مستحيلة.

يعد الجدول الصيني لمعرفة جنس المولود طريقة جيدة لقضاء وقت ممتع ومسل بانتظار قدوم المولود، لكنه أبداً ليس طريقة علمية صحيحة لمعرفة هوية طفلكم القادم.

من المهم الانتباه إلى أن الاعتماد على طرق كالجدول الصيني ربما يعرضكم والطفل لصعوبات ومشاكل نفسية لاحقاً، أنتم في غنى عنها.

إن الحب والحماس في ترقب الطفل الجديد أمر رائع، وفيه الكثير من المتعة بحد ذاته، و طفلكما ذكراً كان أم أنثى يستحق ذلك الحب وكل الشوق لرؤيته.

إقرأي أيضاً: “طفل قوس قزح و الحمل بعد الإجهاض”

————

تم تحرير هذه المقالة من قبل فريق “علمتني كنز” اعتماداً على معلومات مترجمة من المصادر.

المصادر: nhs.ukajog.org |  healthline.com

لمعلومات أكثر عن موضوع المقالة

 

هل كان هذا المقال مفيدا لكِ؟ شاركِيه مع الآخرين

نصيحة اليوم

  • استمتعي بحملك وأمومتك وكل وقت تقضيه مع طفلك ❤️

مقالة اليوم

فيديو اليوم

نشاط اليوم

الأكاديمية

تابعنا

المقالات المرتبطة

  • طرق مساعدة لتسهيل الولادة الطبيعية

    5 مايو, 2021

  • الولادة ودفع الجنين..

    11 مايو, 2020

  • آلام الظهر عند الحامل

    23 مارس, 2021

طرق مساعدة لتسهيل الولادة الطبيعية

5 مايو, 2021

الولادة ودفع الجنين..

11 مايو, 2020

آلام الظهر عند الحامل

23 مارس, 2021